5 أغذية صحية للدماغ تعزز الذاكرة

سنتناول الحديث عن أغذية صحية للدماغ ، والتي تعمل على تحسين الذاكرة ووظائف المخ، سنتعرف أيضا على 5 أطعمة تجدد خلايا المخ وتحميها من التلف .

5 أغذية صحية للدماغ تعزز الذاكرة
5 أغذية صحية للدماغ تعزز الذاكرة

ما هي وظائف المخ ؟

يبدأ نمو الدماغ في رحم الأم ويظل حاسمًا طوال حياتك. إنه أمر حيوي لأنه يتحكم في كل وظيفة أخرى لجسمك. تلعب الأطعمة التي نتناولها دورًا مهمًا في نمو الجسم بشكل عام. الشيء نفسه ينطبق على نمو الدماغ أيضًا. تؤثر بعض الأطعمة بشكل إيجابي على ذاكرة طفلك وقدرته على التعلم ، ويمكن أن يعيقه البعض الآخر.

نظرًا لأن طفلك يحتاج إلى جميع العناصر الغذائية الأساسية لنمو دماغه ، فإن توقع غذاء الأم يحدد نمو دماغ الجنين. لذا ، فإن تناول الطعام الصحي للدماغ أثناء الحمل يمكن أن يحسن نمو دماغ الطفل.

ينتج عن نمو الدماغ حركات جسدية منسقة وقدرات عقلية واستجابات سلوكية وتطور عاطفي عند الأطفال. يمر التطور عبر عدة مراحل – من ما قبل الولادة ، وحديثي الولادة ، والرضع ، والمراهقة إلى مرحلة البلوغ.

بالإضافة إلى ذلك ، ينظم الدماغ الاتصال والمهارات المعرفية والتركيز والذاكرة وما إلى ذلك. وتشمل المهارات المعرفية التعلم ، واستيعاب القوة ومهارات التفكير. هناك علاقة مباشرة بين وظائف المخ والعادات الغذائية.

وصفات طعام صحي للدماغ

5 أغذية صحية للدماغ

يحتاج الدماغ إلى تغذية كافية ليعمل بكفاءة. يمكنك الحصول على أغذية صحية للدماغ من مجموعات غذائية متعددة مثل الأسماك والخضروات والفواكه وما إلى ذلك، تساعد أغذية صحية للدماغ على حماية الدماغ من العديد من الأمراض لأنها تحتوي على مضادات الأكسدة مثل أحماض أوميغا 3 الدهنية. بالإضافة إلى ذلك ، فهي غنية أيضًا بالمعادن الأساسية والأحماض الأمينية.

مضادات الأكسدة تمنع الضرر التأكسدي للدماغ. يفعلون ذلك عن طريق التخلص من الجذور الحرة الزائدة. وبالتالي ، فهي تمنع الأمراض التنكسية مثل مرض الزهايمر والخرف. بالإضافة إلى ذلك ، تقلل دهون أوميغا 3 من خطر الاكتئاب والتوتر. تشير الدراسات إلى أنها تساعد أيضًا في علاج الاكتئاب.

السمك

السمك مصدر ممتاز لأحماض أوميغا 3 الدهنية. تشير الدراسات إلى أن أحماض أوميغا 3 الدهنية تساعد في تقليل الالتهاب. بالإضافة إلى أنها تعمل على تحسين وظيفة الخلايا العصبية في الدماغ. كما أنها تعزز إفراز الهرمونات مثل السيروتونين التي تحسن الحالة المزاجية. نتيجة لذلك ، تدعم الأسماك في نظامك الغذائي الذاكرة والتعلم.

تحتوي الأسماك أيضًا على كمية جيدة من مضادات الأكسدة ، مما يقلل من الآثار الضارة للجذور الحرة. ونتيجة لذلك ، فإنها تقلل الضرر التأكسدي للدماغ ، وتمنع الأمراض مثل مرض الزهايمر. سمك السلمون والسردين والتونة والماكريل أمثلة على بعض الأسماك الممتازة لصحة دماغك.

البيض

تشير الدراسات إلى أن الأحماض الأمينية في البيض ضرورية لإفراز الناقلات العصبية. تحصل أجسامنا على الأحماض الأمينية الأساسية من البروتين ، والبيض مصدر ممتاز للبروتين. تقوم الناقلات العصبية بتمرير النبضات العصبية من الدماغ ، والتي تعد ضرورية للتواصل بين الدماغ والجسم. على سبيل المثال ، تساعد الناقلات العصبية مثل الدوبامين والسيروتونين في تقليل الاكتئاب والقلق.

يحتوي البيض أيضًا على فيتامين ب والكولين ، مما يساعد على تعزيز الذاكرة والتركيز. وفقًا للدراسات ، يحتوي الكاكاو على كميات معقولة من مركبات الفلافونويد ، المفيدة لصحة الدماغ. تساعد الخلايا العصبية على العمل بشكل أفضل. بالإضافة إلى ذلك ، تساعد مركبات الفلافونويد في تحسين الذاكرة والإدراك والتعلم.

ما هي أعراض نقص الكولاجين في الجسم؟  

زبدة الفول السوداني

زبدة الفول السوداني غنية بفيتامين E الذي يساعد في الأداء الإدراكي ويقلل من مستويات التوتر. بالإضافة إلى ذلك ، تحتوي زبدة الفول السوداني على الثيامين. تشير الدراسات إلى أن الثيامين يساعد في تحسين استخدام المخ للجلوكوز. علاوة على ذلك ، فهو ضروري لإفرازات الإنزيم التي تساعد في الحفاظ على وظائف الدماغ الصحية.

تحتوي زبدة الفول السوداني أيضًا على نسبة عالية من البروتين ، مما يساعد على تكوين الناقلات العصبية التي تساعد في إرسال الإشارات العصبية.

الشوفان

يساعد الشوفان في الأداء الأمثل لعقلك. الشوفان محمل بفيتامينات هـ ، ب المركب ، والزنك. تلعب هذه الفيتامينات أدوارًا في وظائف المخ بطرق متعددة. على سبيل المثال ، فيتامين (هـ) أحد مضادات الأكسدة التي تساعد في الحفاظ على صحة دماغك عن طريق منع الإجهاد التأكسدي. قد يؤدي الإجهاد التأكسدي إلى الإصابة بأمراض الدماغ مثل مرض الزهايمر والقلق وفقدان الذاكرة وما إلى ذلك.

فيتامين ب يساعد في تخليق النواقل العصبية. على سبيل المثال ، الدوبامين والسيروتونين فعالان في الذاكرة والتركيز. كما أنها تساعد في تقليل تقلبات مزاجك. بالإضافة إلى ذلك ، يحتوي الشوفان على كميات معقولة من الزنك. تشير الدراسات إلى أن الزنك يحسن نمو الدماغ. لذلك ، فهو عنصر غذائي أساسي للأمهات الحوامل. يساعد الزنك في الوقاية من الإعاقات الخلقية أيضًا. لذلك ، يجب ألا ننسى أن النظام الغذائي للطفل يجب أن يشمل الأطعمة الغنية بالزنك لنمو الدماغ.

ما هي أعراض نقص فيتامين د ؟

التوت

التوت ، وخاصة التوت الأزرق والفراولة والكرز وما إلى ذلك ، غني بفيتامين سي ومضادات الأكسدة وأحماض أوميغا 3 الدهنية. كل هذه تساهم في صحة الدماغ ووظائفه. على سبيل المثال ، تشير الدراسات إلى أن فيتامين ج يمكن أن يحمي الصحة عن طريق الوقاية من أمراض مثل السكتة الدماغية الإقفارية ومرض الزهايمر وباركنسون وما إلى ذلك.

يساعد فيتامين سي أيضًا في محاربة الاكتئاب ، وهو أحد الأسباب الرئيسية لفقدان الذاكرة. بالإضافة إلى ذلك ، فإن مضادات الأكسدة تحمي خلايا الدماغ من الإصابة الجذرية. لذلك ، يلعب فيتامين سي الموجود في التوت دورًا في منع اضطرابات الدماغ التنكسية. أيضًا ، يعد تناول التوت قبل النوم ممارسة جيدة ، مما يؤدي إلى تحسين جودة النوم ويؤثر على الأداء الأمثل للدماغ.

تناولنا أهم 5 أطعمة لتعزيز وظائف المخ والذاكرة ، فاحرصوا على تناولها لتتجنبوا أمراض ضعف الانتباه والزهايمر المبكر ، ومن أهم الأطعمة أيضا التمر ويمكنكم التعرف عليه من خلال مقالنا كيفية تأثير التمر على صحة الدماغ ؟ .

Scroll to Top